Cat-1

Cat-2

Cat-3

Cat-4

أكتوبر 2011

بقلم - د.عصام السبع : -
ان الفساد وضعف الرقابة هما اليوم في مصر في حالة أسوأ مما كانا عليه في عهد الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك" ، الواقع المصري حاليًا يشهد بان الإعلام عاد إلى مكان عليه الوضع سابقًا رغم مرور أشهر على ثورة قامت من أجل القضاء على الفساد الذي استشرى في كافة مفاصل الدولة، وذلك يقلل من مستوى التفاؤل الذي ساد في مصر والغرب من أن إصلاح البلاد قادم.

 في مصر الجديدة تحول الذين كانوا يرفضون الثورة ويدافعون عن نظام مبارك إلى ثوريين ومناهضين للنظام، والتغطية الإخبارية بعد الثورة أصبحت أكثر انفتاحا في بعض الامور وأصبح الجيش هو المسيطر بدلا من مبارك.

 مبارك قد رحل، ولكن شبكته الإعلامية التي وضعها ورباها لمدة 30 عاما لا تزال موجودة ومازالت تروج لنظامه، وهو ما دفع البعض للإعراب عن رغبتهم في تفكيك النظام الإعلامي كله ثم بنائه من جديد، ولكن الحقيقة هي أن القنوات القديمة لا تزال كما هي، والفساد لا يزال موجودًا.

"بالرغم من أن الناس في مصر يعرفون أن النظام فاسد وكذلك وسائل الإعلام، إلا أن الكثير ما زالوا يشاهدونها ويقرأونها. إلى أنه بعد أن تم كسر حاجز الخوف الذي كان يلجم الناس أيام مبارك، سوف يقوم الناس بالحديث عن المشاكل التي تواجه البلاد ويسعون لإصلاحها.

كان عدد من مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي، "فيسبوك" و"تويتر"، قد أطلقوا مساء يوم السبت مظاهرةً إلكترونيةً ضد المحاكمات العسكرية للمدنيين. ودارت فكرة التظاهرة حول التجمع في وقت واحد وكتابة تعليقات عبر صفحات معينة، تعبر عن الرفض للمحاكمات العسكرية للمدنيين.
بقلم - نزار سرطاوى : - 
* الشاعر السويدي توماس ترانسترومر الذي ولد في استكهولم عام 1931، والذي أعلِن قبل أيام عن فوزه بجائزة نوبل لهذا العام، كانت له عناية خاصة بقصيدة الهايكو ذات الأصول اليابانية.

فقد شرع بكتابة بعض قصائد الهايكو منذ عام 1959. وقد تضمنت مجموعاته الشعرية التي صدرت بعد عام 2000 أعداداً من قصائد الهايكو والسِنْرْيو تبرز اهتمامه بهذا اللون من الشعر. قصيدة الهايكو نشأت وتطورت في اليابان في النصف الثاني للقرن السابع عشر تحت مسمّى "هُوكّو" على يد الشاعر ماتسوو باشو (1644 – 1694).

 لكن الهوكّو لم تكن تستعمل للإشارة إلى نص شعري مستقل وحسب، بل أيضاً إلى نص شعري يستعمل كافتتاحية لقصيدة مطولة، وكذلك إلى لون آخر يجمع بين الشعر والنثر. في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، أطلق الشاعر ماساوكا شيكي (1867 – 1902) إسم هايكو على نصوص الهوكو المستقلة. قصيدة الهايكو، التي هي أقرب إلى قصيدة الومضة من حيث التكثيف، تتألف عادةً من ثلاثة أسطر لا تشترك في قافية، وتحتوي على صورتين أو فكرتين متجاورتين، تضاف إليهما كلمة او عبارة قصيرة تحدد لحظة الانفصال، وفي نفس الوقت تشير إلى العلاقة بينهما. 

والعبارة التي تقدم الصورة في قصيدة الهايكو لا تكون جملة مفيدة في أغلب الأحيان، بل كلمة أو شبه جملة. تتألف قصيدة الهايكو اليابانية من 17 وحدة صوتية. والوحدة الصوتية هي أقرب ما تكون إلى المقطع في اللغتين العربية والإنجليزية وسواهما. ففي علم العروض، الذي يهتم بأوزان الشعر العربي، هناك نوعان من المقاطع: المقطع القصير والمقطع الطويل.ويقابلهما في الانجليزية المقطع المشدد والمقطع غير المشدد (stressed syllable & unstressed syllable).

 وتتوزع المقاطع الصوتية في قصيدة الهايكو اليابانية هكذا 5-7-5، أي خمسة مقاطع للسطر الأول وسبعة للثاني وخمسة للثالث. وهذا ما حاول أن يفعله الكثيرون من شعراء العالم الذين أدخلوا الهايكو إلى لغاتهم. كذلك فإن من خصائص قصائد الهايكو أنها تتحدث عن الطبيعة، وفي العادة فإنها تحتوي على كلمة تشير إلى أحد الفصول بصورة مباشرة أو غير مباشرة.

 وهذا ما يميزها عن اللون الآخر السِنْرْيو (بتسكين النون والراء). فقصيدة السِنْرْيو، التي يرتبط اسمها بالشاعر الياباني سِنْرْيو كاراي (1718 – 1790)، تشترك مع قصيدة الهايكو في كافة الخصائص باستثناء الموضوع. إذ أنها تستبدل الطبيعة بالإنسان، فتتحدث في كثير من الأحيان عن جوانب الضعف الإنساني.

 وكثيراً ما تميل إلى السخرية، بعكس الهايكو، التي هي أكثر جديةً في الحديث عن الطبيعة. انتشر شعر الهايكو والسِنْرْيو في معظم أنحاء العالم في النصف الثاني من القرن العشرين. لكن الكثير من الشعراء لم يلزموا أنفسهم بالخصائص اليابانية للهايكو. فمنهم من اكتفى بسطرين بدلاً عن ثلاثة، ومنهم من كتب قصائد تقل عن 17 مقطعاً. كما مزج البعض بين الهايكو والسِنْرْيو، مبتدعين لونا هجيناً يجمع بين الإنسان والطبيعة في القصيدة الواحدة.

 ولعل توماس ترانسترومر يجنح إلى هذا اللون الهجين في الكثير من قصائد الهايكو. كما أنه كثيراً ما يخرج عن الخصائص الأصلية للهايكو.

 مختارات من قصائد الهايكو والسِنْرْيو
 ترجمة نزار سرطاوي


 1. طيور على شكل بشر أشجار التفاح تتفتح أزهارها اللغز الكبير

* * * * * *
 2. سربُ من طيور الكرْكي بالتأكيد مجرد حُلُم لكن الريشة البيضاء


 * * * * * *
 3. البحر جدار – أسمع نوارسَ تصيح انها تُلوّح لنا.


 * * * * * *


 4. الريح قوية وبطيئة من مكتبة شاطئ البحر – سأستريح هاهنا.


 * * * * *


 5. صمتٌ رمادي المارد الأزرق يمُرّ نسيم بارد من البحر.


 * * * * * *


 6. غابةٌ مذهلة مسكن الإله المفلس – الجدران لمع.


 * * * * * *


 7. ظلالٌ زاحفة نحن ضائعون في هذه الغابة بين قبائلَ من فُطر الغَوْشنة.


 * * * * * *


 8. على الرفّ في مكتبة البُلَهاء، مواعظ لم يمسسها أحد.


 * * * * * *


 9. أوراق الشجر البنية سنوات لا تُقدَّر بثمن مثل مخطوطات البحر الميت.


 * * * * * *


 10. الموت ينحني فوقي، لغز شطرنج لديه الحل


 * * * * * *


 11. شمس نوفمبر – ظلّي الهائل ينجرف، يُمسي مطموسَ المعالم


 * * * * * *


 12. جدار اليأس حمائم تأتي وتمضي بلا وجوه


 * * * * * *


 13. واقف في الشرفة في قفص من أشعة الشمس – مثل قوس قزح


 * * * * * *


 14. مشهد على المنصّة – يا له من هدوء غريب الصوت الداخلي.


 * * * * * *


 15. شمسٌ مشتعلةٌ هاهنا – ساريةٌ لها أشرعة سوداء من الماضي البعيد.



فجأة، وبدون مقدمات، صفع الفنان العالمي عمر الشريف إحدى الإعلاميات خلال مشاركته في مهرجان الدوحة السينمائي، بعدما طلبت منه أن تأخذ صورة بجانبه وسط ذهول كل الموجودين، والغريب أن الإعلامية عادت واعتذرت له رغم الحرج الذي سببه لها.

عمر الشريف

الفيديو الذي انتشر على اليوتيوب والمواقع الاجتماعية بسرعة شديدة تحت اسم "فضيحة عمر الشريف يصفع معجبة ويشتمها" أظهر أن الإعلامية طلبت مثل باقي المعجبات أن تحصل على الصورة، ولكنه عاملها بعصبية زائدة غير مبررة، ووجه لها صفعة بشدة وهو ينهرها، داعيا إياها إلى التَّركيز على كلامه، خصوصا وأنَّها كانت تقف بجانبه، وسمعته جيِّدا حين وعد الجميع بذلك.

 وهنا لم تجد الإعلامية الشابة سوى تقديم الاعتذار لعمر الشريف، فعاجلها غاضبا وهو يصرخ: "ما تحطي حاجة بمخك شوية". وأبدى المعلقون على المواقع الاجتماعية استيائهم الشديد من تصرف الفنان العالمي، ووجهوا اللوم على الإعلامية أنها لم تضربه بالمثل، أو ترد عليه وترفع عليه قضية.

شاهد الفيديو

بقلم -عايدة الربيعى : - 
يوما بعد يوم، تدفعنا الأحداث، في يقظة أكثر من يقظة، فنرفض النوم، نهرول يقظين كي لا يتكرر ما حدث من غفلة لخرائب وحزن الانتفاضة الشعبانية في تسعين الموت الجماعي. يوما بعد يوم تفتح كوتها الأيام لتلقي بنا خارج صفاتنا نضيع في دهاليزها الليلية بمحاذاة الليل و لا ضفة لنا سوى الظلام.

 أحيانا كنا نخدع الفراش فنتكور فيه لننفتح في تجوال من الأفكار، وأحيانا أخرى نتركه واجما بلا طيات تحركه الأقدام بلا حس .الجسد لا يطرق تلك الملاءات ولا يلامسها فما زلنا لم نكتشف بعد موقع الخلل، تتحرك أقدامنا بسكون يمينا ويسار بلا منطق تحت الأسرة الخامدة في حركتها الوانية القلقة ؛إنها دواع الحرب دون شك. 

تمر الأيام ولم أقرر الرحيل وأولادي، رغم إلحاح أحد أقاربي للالتحاق بهم .. إلى قرانا الآمنة. لا ادري يومها لماذا كنت رافضة ذلك، وكأن شيئا ما في داخلي كان يمنعني، أقنعت من بمعيتي أسبابي، وقد أسلمنا إلى قناعة إن ما كتب على اللوح يجري ولو كنا في قصور مشيدة؛ انه الرضا بالمقسوم .

 تقودني الأفكار من زوايا ألانعطاف إلى زوايا أتوقف عندها لضرورة حتمية عن كل ما يدور من حولنا، زوايا لا تدركها إلا النساء، وبغريزة المرأة اقتربت من بيتي أكثر وأنا التي كنت قريبة منه أبدا حين كان محاصراً بالكوارث والأزمات والحروب المتكررة كما البيوت العراقية التي تجاورني في في حزنها المترع بالآهات نتجاورفي الفرح والنجاح والحب ايضا.كم اتذكر مدى قربي منه-بيتي- ساعة هروبنا إلى الجبال التي التحفناها مهادا لأولادنا حين كانوا في لفافاتهم البيضاء، حينها كنا نذوب فوق كفن الطين، وكم كنا نكسر باب المعتقل في برد الصقيع. لطالما كان الزمن غير مستقر ولطالما كنت واثبة الخطوة مثلهن –العراقيات- البواسل مثلما الموقف يتطلب إنها الحكمة –فكنت- ولا شئ غير ذلك .

 وكأن الأمور ألقت بعبئها علي مرة واحدة في ريعان العمرانذاك ،أتذكر وكم أخرى مثلي تزجي بدفاترها بذاك السواد الكحلي في حبر بوحه من الذكريات في قفار تلك المسالك التي ألقت بمنزلق تحت اقدام حياتنا؟ كنت أؤجل التفكير بالملل والضجر؛ لأنني ملزمة بأداء الكثير وقتها من الالتزامات تجاه ذلك البيت الذي بنيته مبكرا وأنا طالبة جامعية. لكنه زمن الحرب! كنت أراقب الأولاد أكثر من ذي قبل وربما طيلة اليوم حتى صرت أكثر شبه بهم لغاية في نفسي يحتمها الظرف وإحساس لم أجد في قراءته إلا في ذلك الوقت الوذ بزواياه.

 أما الكبار من حولنا فقد تميزوا بالوطنية وصاروا جدارا منيعا لبيوتهم ، صممنا جميعا على السهر في تلك الليلة - ليلة الصدمة والترويع- كما أسموها، أحسست يومها بحمى تمتلكني؛ لأنني صرت أبذل جهودا مضاعفة برفقة القلق الذي أستبد بي، حتى كنت اهبط إلى سريري في آخر اليوم وانية ثقيلة تعشي الوساوس فكري.

 الصغار لازالوا يتسللون إلى قلبي ، يراقبون، فأصغي إلى عيونهم البارقة بمنتهى الخوف بعيداً عن سماوات مضببة فالكارثة تهددنا ولم يكن بوسعي إلا أن احتاط وبشدة بكل ما أوتيت من طاقة وشجاعة بتأن ضد ثورتي، شرعت قلبي مجلسا لهم ودفئا يحفهم كي يلوذوا اليه متى ما شاءوا وشاءت الأقدار ببرق رعدها، صار يعاودني نفس الشعور في خوف غامض وذاك كان يزيدني حيرة أرفضها فالوقت اقترب وكنت أبصر حينها منظرا واحدا.. هل سنشهد الموت لمن نحب؟ كم مريعة وغضة تلك الأفكار.
بقلم – عبدالجواد خفاجى (كاتب واديب مصرى) :-

وكأن الصعيد عزبة أبيهم، اجتمع الفلول من نواب الصعيد القبليين في نجع حمادي، وفيما يشبه فرفطة الذبيح، قرروا فصل الصعيد عن مصر، وقطع التيار الكهربائي وخطوط السكة الحديد، وحشدوا معهم آخرين من نواب سيناء القبليين أيضاً، هكذا هم يعلنون عن ارتفاع صوتهم القبلي في القرن الواحد والعشرين، مهددين الأمن الوطني والسلام الاجتماعي؛ ليؤكدوا من جديد أنهم لا يخجلون، وأنهم بالفعل بلطجية، وأنهم ربائب نظام بلطجي حكم مصر أكثر من ثلاثين عاماً خلت.

وبدلا من مطالبة الناس بالمحافظة على أمن البلاد في هذه الفترة الانتقالية الحرجة ، وبدلا من العمل وفق الثقافة الثورية الجديدة والروح المصرية الجديدة التي تنسمت الحرية لأول مرة منذ عقود طويلة، وبدلا من مطالبة الحكومة بتنمية الصعيد ونقله إلى مشارف المدنية والحداثة ، وبدلا من نقل الفكر الإصلاحي والثوري إلى العقل الصعيدي، اجتمعوا كي ينقلوه إلى مشارف العصر الجاهلي.

 ولنا أن نتساءل: ما الأمر الذي فيه يختلفان؟ .. أهو الحرمان من الترشح باعتبارهم من بقايا نظام سقط صنمه الأكبر؟ .. إذا كان الأمر كذلك فلنا أن نسألهم: ولماذا تريدون أن ترشحوا أنفسكم مرة أخرى أيها النوائب، لقد سبق لكم أن مثلتم دوائركم في البرلمانات السابقة.. ماذا فعلتم لمجتمعكم في صعيد مصر؟ قضيتم ما يزيد عن ثلاثين عاما في معية مبارك، وذهبتم وذهب مبارك والبلاء باقٍ، ولم يزل داءنا العياء والتخلف والجهل وتفشي الأمراض والبطالة وتردى الأخلاق والتعليم والخدمات ، وتوقف عجلة الإنتاج والتنمية وتفشي الرشاوى والفساد الذممي والإداري والمالي والسياسي والفتنة الطائفية واعتقال أصحاب الرأي، وكان من نصيب الصعيد استمرار نفيه وتجاهله ووأده تحت أطمار القبيلة والجهل والأمراض الوبائية مع استمر حرمانه من شربة ماء نظيفة.

 لقد انتهى حكم المخلوع ، من دون أن يُبنى في صعيد مصر مصنع أو تُفتتح جامعة ، وقد تفشت القبضة الأمنية البوليسية في صعيد مصر لتمثل أقصى درجات العبودية وانتهاك حقوق الإنسان تحت نظركم وسمعكم ، ظل الصعيد معزولاً اقتصادياً وثقافياً وسياسياً تحت سمعكم وبصركم، لا مقر لحزب سياسي ولا مقر لصحيفة، ولا دار نشر، ولا وكالة أنباء ، ولا مركز تصدير أو استيراد واحداً ، لا شيء لا شيء غير وجوهكم الكالحة ، وفكركم القبلي المنغلق، لقد شُلت حياة الناس إلا من محصول قصب السكر الوحيد واليتيم في صعيد مصر المنزرع فوق مساحة تضيق عاماً بعد عام ، ماذا فعلتم في صعيد مصر وماذا قدمتم لمجتمعكم؟؟ ..

إن أكبر إنجاز يباهي به أكبركم في نجع حمادي أنه استطاع أن يتجول مع مبارك في نجع حمادي في سيارة مكشوفة!! .. أيها العار أين من يواريك، وأيها الخجل أين حمرتك؟! كل ما فعلتموه أنكم أزكيتم النعرة القبلية، وفتنتم الصعيد وفتتموه إلى قبائل وبطون وأفخاذ وأرباع وأخماس، ونمتم تحلمون بوهم الحياة التي ظلت خلف ظهوركم. وضربتم أشنع مثل على التخلف السياسي في صعيد مصر عندما كنتم تهادنون نظاماً فاسداً يقتل الوعي والثقافة والمدنية والتنمية في صعيد مصر، كل ما فعلتموه أنكم كنتم أداة فاسدة في يد نظام مستبد يقهر المواطن البسيط في صعيد مصر ويفرض عليه الضرائب على عدادات المياه والنور ( عادل لبيب نموذجاً) .

كل ما فعلتموه أنكم ساعدتم حزب "حبيب عز" على الإبقاء على الوجه القَبلي في صعيد مصر، من أجل ضمان الصناديق المقفلة الممتلئة بالباطل والغش والتزوير، والتي ساهمت في بقاء نظام مصاصي الدماء واستمراره في حكم مصر، كل ما فعلتموه أنكم قبضتم ثمناً بخساً لتخلفكم وجهلكم بالدور النيابي الصحيح، عندما رضيتم بفتات النظام الذي كان يَمُنُّ عليكم بمقعد الزور في مجلسي الشعب والشورى وبعض المقبولين من عيال القبيلة في كليات الشرطة والحربية وبعض عقود الوظائف لأفراد قبيلتكم، وكأن هذا هو المراد من رب العباد ، وكأن هذه هي حقوق الصعيد، وكأن هذا هو التقدم السياسي والاقتصادي والتنموي الثقافي المأمول في صعيد مصر!!.

لست أدرى لماذا لا تستحون في وقت يستوجب منكم الحياء، وقد سقط صنمكم الأكبر، وقد تغيرت ثقافة الشعب، ومعها ثقافة الصعيد، وقد توارت أمام أنظار العالم صورة الوجه القبيح لحزب مصاصي الدماء في مصر، سقط واندهست منظومته الخرافية الأمنية المتخلفة الغاشمة، وقد عرف العالم أن ها هنا شعب متحضر لا يرضى برجال دكتاتوريين أو مصاصي دماء أو قبليين متخلفين من أمثالكم.

كنت أتوقع أن تنجذبوا للروح الجديدة للشعب المصري، وأن تعبِّروا عن انتمائكم لهذا الشعب، وحركته الناهضة من تحت براثن التخلف الذي فرضه عليه نظامكم المتخلف. كنت أتوقع أن تفسحوا الطريق لنهضة جديدة يمثلها فكر جديد، وكنت أتوقع أن تنظروا إلى الصعيد كشعب كان من أوائل الشعوب التي صدرت الحضارة إلى العالم عندما كانت طيبة عاصمة مصر، وبدلا من أن تعيدوه إلى وجهه الحضاري أعلنتم عن رغبتكم في المحافظة عليه خارج نطاق العصر.

من المؤسف أنكم كنتم ممثلين للصعيد يوما ما ، ومن المؤسف أنكم تنظرون إلى الصعيد كما لو كانت عزبة أبائكم، ومن المؤسف أنكم من أبناء هذا الصعيد الذين يحملون العار إلى الصعيد ، من الواجب أن تنظروا إلى وضعكم الجديد باعتباركم منبوذين لا نواباً، أو باعتباركم نوائب هذا الشعب لا نوابه. Khfajy58@yahoo.com
قررت جمعية عصر العلم تبني سفر طفلين مخترعين من مصر لإنجلترا لاستلام جائزتهما التى حصلا عليهما من منظمة "جرين ابل البيئية"لعام 2011. وكانت منظمه جرين ابل البيئية العالمية أعلنت فوز الطالبين بدران محمد بدران ( طالب بالصف الثاني إعدادي – 13 عاما) وشقيقه محمود محمد بدران (طالب بالصف السادس ابتدائي – 10 أعوام) بجائزة أفضل الأعمال البيئية في عالم الصناعة والتجارة بانجلترا لعام 2011، عن مشروعهما (تطوير الخلايا الشمسية المصنوعة من النبات) .

وحصل المخترعان المصريان علي الجائزة بعد خوضهما منافسات قويه بين أكثر من 500منافس تقدموا بمشروعات في نفس المجال ،من بينهم علماء من مختلف الأعمار ،ومن كل أنحاء العالم ،في محاولة لنيل شرف الفوز بتلك الجائزة. ويسافر المخترعان برفقه الممثل الثقافي لجمعيه عصر العلم لاستلام الجائزة في حفل توزيع الجوائز الذي يقام سنويا في مجلس العموم بقصر الوزراء ،تحت قبة البرلمان الانجليزي بمدينه لندن في 14نوفمبر المقبل ببريطانيا تحت رعاية المملكة المتحدة والمفوضية الأوروبية.

 ويؤكد الاختراع علي إمكانية صناعه خلايا شمسية من النبات بدلا من السليكون والمواد الاخري المستخدمة في صناعتها،التي تستطيع تحويل الطاقة الشمسية إلي كهرباء بحيث تكون هذه الخلايا الجديدة متوفرة ورخيصة وصغيره ولها قدره كبيره علي امتصاص ضوء الشمس أكثر من المواد المستخدمة حاليا.

وقال الدكتور حسن أبو العنيين رئيس جمعية عصر العلم أن المخترعين الصغيرين يتابعان حاليا تدريبهما لصنع الخلايا الشمسية المعروفة بخلايا (غريتسيال) بمعمل نانوتك تحت إشراف اساتذه مختصين ،حتي يستطيعا تنفيذ النموذج الأولي لاختراعهما وهو عبارة عن خلايا شمسية مكونه من جزء معين سيتم استخراجه من النبات بتقنيه النانو تكنولوجي ليتم بعد ذلك معالجته بطريقه مبتكرة ،من المتوقع له أن يحد من مشكلة ازدياد نسبه غاز ثاني أكسيد الكربون في الجو عن طريق تقليل حرق البترول ومشتقاته وكذلك عن طريق زيادة الرغبة للزراعة في العالم بعد زيادة الجدوى الاقتصادية للنبات ،خاصة أن الشجرة ستصبح بديلا عن بئر البترول لان منها ستصنع الخلايا الشمسية التي بإمكانها إمدادنا بالطاقة وأوضح أنهما بدا مشروعهما برعاية من جمعيه عصر العلم بالتعاون مع معمل نانوتك تحت إشراف الدكتورة مني بكر أستاذه النانو تكنولوجي التقدم بمشروعهما (تطوير الخلايا الشمسية المصنوعة من النبات) .

ولفت إلي أن المخترعين يأملان في أن يتمكنا من الانتهاء من تصميم نموذجا للاختراع قبل سفرهما لتسلم الجائزة ليبهرا العالم بمدي نجاح الفكرة ويؤكدوا مدي ذكاء وتقدم الطفل المصري إذا ما وجد من يرعاه كما رعتهما جمعيه عصر العلم ووافقت علي تحمل كامل تكاليف سفرهما ليشرفا مصر. ويذكر أن الأخوين المخترعين الصغيرين كانا قد تقدما باختراعهما في العام الماضي للحصول علي براءة اختراع من قبل اكادمية البحث العلمي برقم (1698/2011) وانضما بعد ذلك لاتحاد المخترعين المصريين حصلا علي العديد من الجوائز المحلية والعالمية مما دعا جمعيه عصر العلم للموافقة علي تبني العلماء الصغار إيمانا منها إن العلوم والتكنولوجيا هي السبيل الرئيسي والأساسي لتقدم وازدهار الأمم.

عن جمعية "عصر العلم" :
تأسست جمعية عصر العلم في عام 2008 كجمعية أهلية غير هادفة للربح بغرض المساهمة فى نشر الثقافة العلمية وتعزيز أهمية البحث العلمي والتعليم ، و .تسعى الجمعية من خلال أنشطتها لنشر الثقافة العلمية والارتقاء بها من خلال خطط هادفة لتعزيز استخدام الأسلوب العلمي وجعله منهجا رئيسيا في التفكير وفي معالجة مشكلات المجتمع. وتضم الجمعية في عضويتها نخبة من كبار العلماء المتميزين على المستوى المحلي والإقليمي والدولي. للمزيد من المعلومات برجاء زيارة موقع الجمعية على الانترنت www.sasegypt.org

بقلم - عبير الرملى : -

لقد شاهدت بالامس برنامج العاشره مساء وقد كانت تستضيف أعضاء المجلس العسكرى وتحاورهم وتصارحهم بالانضمام الى الاعلامى ابراهيم عيسى وقد كانت المصارحه عظيمه والاسئله كما قيل ناريه وكانت الاجابات لا جديد عن ما جاء فى المؤتمر ورغم سعادتى أن هناك مصارحه لكن هذه المصارحه جائت فى وقت متاخر كتيرمثل كثير من القرارت التى تاتى بعد فوات الاوان رغم امكانيه تداركها وأصبحنا نعيش ونحكم بالازمات ..

والاجابات للاسف لم تكن جديده أيضاً ولا تغطى التساؤلات الكثيره .... الكثير من المواقف مثل موضوع تفعيل قانون الغدر وانا اسميه قانون العدل وانى ارى أنه بعد ماتم فيه من تعديلات قد فقد قيمته ودوره لان من يحاول ان يتهم عضو المجلس ولم يستطيع تقديم اثبات لاى ظرف ما أصبح مدعى ويتم محاكمته وهو الذى يصبح الجانى وبذلك يكون قد اقفل هذا الملف وأصبح وجود الوطنى أمر واقع لابد أن نتعامل معه ونقبله هذه سياسه الامر الواقع وطرحت أسئله عن الملف الامنى وأنا أتسائل أين رجال الشرطه ؟؟أين وزير الداخليه مما يحدث؟؟ لم نجده يطلع علينا ليلقى بيان لتوضيح الامور التى تحدث رغم أن كلها ترتبط بالامن ارتباط وثيق وغياب الامن الذى هز الوضع ومازال هناك انفلات أمنى يمكن تكون الشرطه التى عادت بنسبه 95% مرتبطه باعمال روتينيه يوميه وليس لها احتكاكا بالشارع والناس والامن الحقيقى الذى نتكلم بصدده والسلاح المنتشر فى ارجاء الدوله الذى يتم تهريبه والبلطجيه الذين يمارسون البلطجه ونحن جميعا نعرف أن رجال الشرطه المحتكين بالشارع يعرفوهم جيداُوان رجال الشرطه لديهم مفاتيح كثير من الالغاز سواء فى قضايا القتل للمتظاهرين والبلطجيه المطلقين على الشعب هل الشرطه تعاقب الشعب ؟؟وعلى ماذا تعاقبه ؟؟على مطالبته بالحريه والعدل والكرامه فى التعامل !!

والجيل الجديدمن البلطجيه والحرميه لقد أصبح الطريق السهل والفوضى خلقت هذا الجيل من البلطجيه والحراميه واللصوص وقد تطرق الحديث عن الوزاره وعملها وأنها تو اجه تحديات وأنا أرى أنها رغم ما تواجهه من تحديات لم تفعل أى شئ وأذا كانت الوزاره قامت بشئ أيجابى فعليها أن تخرج كل وزير فى مجاله أو رئيس الوزراء ليوضح ويصارح الشعب بما يقوم به من دور أو انجازات لان الامر الان أصبح للشعب وأرادته (( حتى يوم ما طلع وزير التعليم بيساله معتز عملتم ايه فى مطالب المدرسين وهم معلقين اعتصامهم والاسبوع قرب على الانتهاء يقوله مين 12 او 11 مدرس لا المدرسين التزموا خلاص يعنى الاحتجاجات الفئويه اللى كانت معطله المدارس كانت فى بلد تانيه ولا ايه--- وفضيحه الجامعات التى يتم دهس الطلبه لرفضهم اشخاص تم تعينهم عن طريق امن الدوله هل يعقل اننا نلى امن الدوله ونبقى على القيادات التى تم تعيينهم عن طريقها أشعر بتناقض وتضارب وتحليل وتحريم حسب الاراء والاهواء)).

الاحتجاجات الفئويه جزء من هذا الشعب وليس جميعها تسعى لتحقيق عائد مادى او رفع مرتبات هناك احتجاجات تبحث عن العداله فى التعيين والاقداميه وتطهير الفساد ((مثل الجمرك بالمطار وتخطى الاقدميات بالمحسوبيه وسائقين الاتوبيسات وشكواهم بالنسبه للتامينات التى تستقطع منهم وغير مؤمن عليهم والعربات المنتهيه الصلاحيه التى يخرج بها السائق ولا تكمل به محطتين وبالتالى ينزل الركاب عطله ومجهود وفلوس للسائقين والركاب وخسائر للهيئه)) .

وفئات أخرى لاتجد من يسمعها ولا ينجدها من أصحاب الشركات والمديرين والمسئولين فى كل مكان خاص وعام ولذا يجب وجود لجان تسمع شكواهم وتعمل على تحقيق العدل وهناك الحد الادنى والاعلى للاجور ومطالب الثوره التى لم يتحقق منها شئ أنا مازلت أسال هى مطالب الثوره كانت ماديه ام مطالب بالعدل والمساواه هناك كثير من المسئولين مازالوا يمارسوا مهامهم فى الفساد والسرقه وهناك من يحصل على مرتبات بالملايين وهناك من يحصل على ملاليم وهذه ليس لها صله بالموازنه هى تحتاج الى خطوات لتصحيح المسار والوضع بقرارات جره قلم كما يقال .

وهناك مسئولين يتم التجديد لهم وهم قد تجاوزوا سن المعاش بمراحل ومستشارين يحصولوا على مرتبات باهظه دون عمل حقيقى يؤدونه وهذه اموال العشب كفانا ما نهب والان هذا الملف ملف الاموال المهربه ماذا تم فيه؟؟ وأين أخبار سكان طره؟؟ الامور قد تجمدت من يوم أيقاف البث ولا ندرى ما يحدث تقريباً وتطرق الحديث عن حادثه ماسبيروا او الكارثه بكل المقاييس نعم أين فعلا كما قالت الاعلاميه منى الخطوات او التعامل السياسى مع المواقف التى قد كانت تحمل نفس السيناريوا والناس او البلطجيه فى كل موقعه اللى بيتم القبض عليهم لا يرشدوا عن الممول ولاشركائهم حتى يتم القبض عليهم انا مع المجلس يجب ان نتكاتف للقضاء على البلطجيه والابلاغ عنهم .

لكن هذا لا يمنع أن هناك تقصير وما حدث فى ماسبيروا كان حلقه من مسلسل نعيشه من يوم 25 يناير او من يوم ما طلع البلطجيه للساحه يقودوا المعارك ويحققوا انتصارات أنا على ثقه أن الجيش لا يمكن أن ينهج هذا النهج فى التعامل مع الشعب ومن قبل المؤتمرما يتم انعقاده كنت وأثقه فى أن جيش مصر واولاده مش ممكن يقتلوا أخوه لهم وأبناء الوطن ولكن هذا لا يعفى المسئولين من الجيش والشرطه ومسئولى الامن أمن هذا الوطن أنهم مدانون وأنهم مسئولين عن هذه الكارثه وكذلك أحمل المتظاهرين جزء منها لان أى تجمهر يجذب البلطجيه ومن لهم أطماع خارجيه وداخليه .

ولكن السؤال هل هذا يقفل الباب فى وجه من يريد أن يتظاهر أو يعبر عن رأيه أن النتيجه ستكون قتلى وجرحا وكارثه تضنى قلوب الاسر على أولادها ؟؟! ومن ثم سنعود مكتوفى الايدى مره اخرى نحن جميعا على ثقه ان الشعب خرج ولن يعود الا بمطالبه واتمنى التعامل على هذا الاساس وأنا أرى أن الوحيدالذى واضح دوره وضوح الشمس او حتى لا اغفل أحد يقوم بدور حقيقى هو شيخ الازهر(( الشيح/ أحمد الطيب ))الذى لم يجلس من يوم الثوره ومع كل مشكله يحاول تقديم الحلول فى ضرب الكنائيس والفتن التى تعرض لها الوطن والوثيقه ومشاركته بالاراء البناءه من أجل تحقيق الوحده الوطنيه والمحافظه على الوطن أنى أرى أن الازهر قد بدأ فى استعاده دوره فى المجتمع وأتمنى أن أرى الحكومه وكل مسئول يسعى من أجل هذا البلد وتحقيق حلمنا فيه ورغم المصارحه فاننا نرى أن مازال هناك ضباب وعدم رؤيه ومازال هناك الكثير من علامات الاستفهام ؟؟

وهناك ناس فى مراكز يحركوا الامور للخراب((( مثال القرى او الفنادق السياحيه التى يتم قطع المياه عنها عن السياح بحجه عدم دفع الفاتوره معقول – والصوره التى ينقلها لاعلام توضح عدم الامان وكتير من السياح فى شرم يرفضوا الحضور للقاهره لانها غير امنه وسمعت هذا من احد السياح بنفسى – وشركات الطيران التى ترسل لفوج اليابان توضح له أن الوضع غير امن وتعمل على ايقاف افواج قد كانت ستاتى باموال طائله ممكن حد يقولى مين دول هل هم مصريين ولما يسعوا لهذا الخراب ولما لا يتم محاسبتهم وما خفى كان اعظم دى حاجات تم فضحها ) )) ناس يسعوا لخراب الاقتصاد والاطاحه بهذا البلد ومازالوا فى اماكنهم يتربعون على عروشهم.

مازال هناك نظام كامل تابع للمخلوع يحرك المركب الى الهاويه ونحن فى انتظار التحقيقات التى لن تنتهى قد يكون لكثرتها وكثره الفساد فى ملفات كتيرو جههات كتير فى هذا البلد لكن هناك مواقف لا يمكن الانتظار عليها مثل ملف السياحه والامن حتى يستقيم الاقتصاد والوضع فى هذا البلد لم تعد المشكله سياسيه فقط وسلطه وانتخابات مجلس شعب وشورى ورئيس بل أصبحت انهيار قطاعات ومؤسسات الدوله انهيار مصر بلدنا الحبيب متى ستتخد القرارت فى وقتها (( أن تيم كما يقال مش فى الانتيز تو تو تو ليت ))
قال الفنان سامح الصريطى وكيل مجلس نقابة المهن التمثيلية إن كل ماتردد من شائعات حول وفاة الفنانة خيرية أحمد ليس له أساس من الصحة مشيراً الى تحسن واستقرار حالتها الصحية.


وقال: إن الفنانة خيرية أصبحت في حالة مستقرة حالياً، وتم رفع جهاز التنفس الصناعى عنها بعد يومين من دخولها إلى المستشفي على إثر إصابتها بالتهاب رئوى حاد.

وأشار الصريطى - حسبما نقلت عنه بوابة الأهرام - إلي أن حالة خيرية أحمد قد بدأت في التحسن منذ الأمس، وأنها تتواجد حالياً تحت ملاحظة وعناية الأطباء الذين سوف يقررون ما إذا كان من الممكن نقلها في غرفة عادية بعيداً عن العناية المركزة أم أنها مازالت بحاجة للبقاء بها فترة أخرى.
كتبها – رامى صلاح الدين :-
أيها الشعب العظيم، شعب مصر الكريم، خير أجناد الأرض، أبحث عن الحقيقة لكي تأخذ القرار الصحيح، وتضعه فى المكان الصحيح، بعيدًا عن الشائعات والفتن المُغرضة، ولا تترك نفسك لكي يقودها غيرك، فأنت صاحب القرار ومسئول عنه ومُتحمّل أعباءه.. والوقوف مع الحق صفة القادة، فكنْ من القادة، ولا تترك حقك، ولا تأخذه بالفوضى والعنف، فهذا طريق "الضعيف" الذى يضيع حقه، ولكن بالعقل والتدبير والعلم والتفكير والعمل بإخلاص، تصل إلى الخلاص.. والجيش منك وليس عليك، وهيبته ليست له لكنها لك، لأنك أنت الذى تعطيه القوة وبدونك لن يكون ، لذا فان احترام الجيش واجب ، حتى وإن اختلفنا مع المجلس العسكرى سياسيا ، لكن لابد أن نعى جيدا أن هناك من يريدون أن يشعلوا الفتنة بين الجيش والشعب حتى تسقط مصر من بين أيدينا .
بقلم - ولاء الدين بدوى :-
كنت لا أحب أن أكتب فى مثل هذا الظرف القاسى على مصرنا وكنت لا أحب أن يذكر التاريخ فى يوما من الأيام مثل هذه الأحداث التى يمر بها الوطن الآن . ورغم حقد الحاقدين ومن يقولون ماذا أخذنا من الثورة غير الفوضى وعدم الأمان أقول لهم اقرأوا كثيرا وتحدثوا قليلا لتعرفوا أننا ما زلنا من أكثر الشعوب سلاما وخوفا على أبنائها رغم ما يحدث الان. كم أحزننى وفاة أبناء هذا البلد بأيدى أخوانهم فى البلد ؟ وبأيدى من لهم مصالح أن تهدم هذه البلد وأن لا تقم لها قائمة مرة أخرى .

وكم يستفزنى ما يحدث من وسائل الاعلام كلها فى تأجيج الفتنة بين شريكى الوطن مسلميه ومسيحيه وما يستفزنى اكثر من يأتوا فى الفضائيات ويتحدثوا بمنتهى السذاجة عن الجار المسيحى والجار المسلم وكأن قضيتنا هى جيرانهم (ارحمونا يرحمكم الله)ولم يعطوا لنا حلولا جذرية وفورية لمثل ما يحدث من أحداث حتى لا يتكرر كل (خميس وجمعة)ويضغطوا بكل قوة على متخذى القرار فى هذه البلد حتى يتسنى لنا الرجوع الى حياتنا العملية حتى لا يتشفا فى احوالنا من لهم مصالح أن تظل مصر على ما هى عليه.

 ودعونا لا نتطرق الى ما حدث ولن اقول من أطلق الرصاص اولا؟؟؟ليصل عدد الشهداء الى ما وصل اليه فى ليله وضحاها وأقول كما قال المسيح عليه السلام (من كان منكم بلا خطيئه فليرمها اولا بحجر) وأود أن أعطى رسالة لمن يفتحون أبواب الفتنة من المسلمون أو المسيحيون وايضا من يخرجون فى مظاهرات ويقولون هذه أرضنا ولنا فيها اكثر ما لكم انتم. عندما كتب رسول الله (ص)الى المقوقس عظيم القبط وحاكم مصر فى ذلك الوقت وأرسل خطابه مع الصحابى (حاطب بن أبى بلتعة)أكرمة المقوقس وبعث معه رسالة الى الرسول (ص)وجاريتين هما الأختين مارية بنت شمعون القبطية وأختها سيرين وتزوج الرسول (أم المؤمنين)مارية وأنجب منها ابنه ابراهيم ووهب أختها سيرين لشاعره حسان بن ثابت الأنصارى .

أظن يا من تقولون ان المسلمين يتربصوا بأخوانهم المسيحيين هذا الكلام عار من الصحة ان ام المؤمنين مارية مصرية واصلها قبطى مسيحى قبل ان تسلم وتزوجت خير خلق الله وأرتضاها له زوجة. وايضا عندما فتح عمرو بن العاص مصر كان قبطها (مسيحيها)أول من أستقبلوه وعرفوه على البلاد وطبيعتها والدليل على ذلك ان مسجده وسكنه كان فى الفسطاط التى هى معقل المسيحية ومعقل الحكم للبلاد وعندما أستولى على حصن بابليون من الرومان كتب بيده عهدا للاقباط بحماية كنيستهم وكل ما يخصهم .

وعندما وجد الخلاف بين كنيسة الروم وكنيسة الارثوذوكس بسبب اضطهاد الروم ونفى بطريركهم (بنيامين)مدة تدنوا من عشر سنوات حاول فض الخلاف ورد البطريرك بنيامين الى كرسيه الباباوى مرة اخرى . أذن نحن كيان واحد منذ الأزل ويشهد على هذا جميع الحقب التاريخية التى تظهر بقائنا على أرض واحدة رغم انف الحاقدين. ومن هنا ندعوا كل مسيحى ومسلم الى التكاتف وعدم الانسياق الى مثل هذه الفتن حتى لا تقع البلاد فيما لا يحمد عقباه لأنها ان وقعت سنقع سويا وان علت سنعلوى جميعا .

وكما قال القمص سرجيوس أثناء احداث ثورة 1919 خطيبا فى الجامع الازهر : اذا كانت ذريعة الانجليز لاحتلال بلادنا هى حماية الاقباط فليمت الاقباط وليعيش المسلمون احرارا وقالها العظيم البابا شنوده الثالث معقبا على تلك الاحداث لو امريكا اللى هتحمى الاقباط فى مصر وتفرض الحماية الدولية على مصر فليموت الاقباط وتحيا مصر .ما اعظم الكلمات وقائليها رفقا ببلادنا رفقا بشبابنا رفقا بمصرنا.

مقالات أخرى
* أنا والنظام وهواك
تباع في لندن الخميس المقبل "لوحة" هي عبارة عن قماشة ارتفاعها 2،74 بعرض 2،13 متر، وخالية من أي رسم، سوى خط أسود على أطرافها وبأسفلها تاريخ اليوم والشهر والعام الذي "رسمها" فيه فنان بريطاني قبل 42 سنة. مع ذلك يتوقعون أن يتهافت عليها الراغبون بشرائها بأكثر من 90 ألف دولار في مزاد علني تنظمه "دار بونهامز" في صالة الفن المعاصر بمقرها في منطقة نايسبريدج بوسط لندن.

اللوحة إن جاز اعتبارها لوحة، هي للفنان البريطاني الراحل في 2004 بعمر 70 سنة، بوب لو، الموصوف بأحد أعمدة فن "الميناميلست" المعقد، والمقتصر شرحه على الفنانين المحترفين، لذلك اتصلت "العربية.نت" بالفنان التشكيلي المصري محمد عبلة، رئيس "أتيليه القاهرة" الشهير، فشرح عبر الهاتف أن "الميناميليست" هو الحد الأدنى لما يراه الفنان في طبيعة "هي الفنان الأكبر، لأنها تعرض أمام الإنسان كل شيء، لذلك فالفنان يرسم منها ما يراه الحد الأدنى من المعروض أمامه" كما قال. وذكر أن فن "الميناميليست" له مشاهيره "فهناك فنان إيطالي معروف في الأوساط الفنية باسم فونتانا ينجز اللوحة بدقيقة أو دقيقتين، بأن يمر بالسكين على قماشة فيحدث فيها شرخا مرئيا للناظر، ومن بعدها نرى اللوحة تباع بملايين الدولارات" وفق تعبيره.

وتابع  - طبقا لخبر نشره موقع العربية نت - أن "الميناميليست" هو موقف تاريخي من الفنان، لا فني، لذلك فللوحة بوب لو قيمة تاريخية، لا فنية "بمعنى أنه حين وضع 22-8-69 أسفل القماشة فإنه أراد أن يقول إن موقفه ذلك اليوم مما تعرضه الطبيعة أمامه هو لا شيء، سوى تاريخ اليوم الذي كان فيه، وهذا الموقف هو الذي يعطي اللوحة أهميتها، لذلك فأنا أشجع على اقتنائها" كما قال.

ولا يبدو أن "الرسام" بوب لو استهلك من وقته أكثر من 5 دقائق لإنجاز اللوحة التي سماها "لا شيء يخيف من 22-8-69" والتي تنفع لتثبيتها على جدار صالة كبيرة، أو لتعليقها في الهواء أعلى أرضية الصالة، نظراً لحجمها الكبير. ونقرأ عن بوب لو أنه أبصر النور في 1934 ببلدة برينتفورد بالغرب اللندني، ثم انتقل في 1957 الى مقاطعة كورنوال، حيث ازدهرت ذلك الزمان مظاهر الفن الحديث، وحيث تعلم الشعر والرسم والنحت، وكانت أولى أعماله لوحة ليس فيها الا بودرة سوداء مزجها بزيت الكتان ومررها على القماشة في أقل من 5 دقائق، وهي تساوي اليوم عشرات آلاف الدولارات.

ثم عرف بوب لو الشهرة بدءا من 1959 فغادر كورنوال، الساحلية في الجنوب الغربي لإنكلترا، لكنه لم يستطع البقاء بعيدا، فعاد في 1970 وبقي حتى عام وفاته، تاركا زوجته الحية الى الآن، واسمها جينا، ومعها ترك ابنتيه: فانيسا ودانيال، ومع الجميع ترك عشرات اللوحات الفارغة أقمشتها من أي جهد فني، لكنها تساوي ملايين الدولارات. ونجد على الإنترنت موقعا بريطانيا اسمه Toluna مخصص لاستطلاع الآراء حول بعض الأحداث الاجتماعية والمظاهر الفنية بشكل خاص، وفيه نرى استغرابا أبداه معظم من عبروا عن آرائهم باللوحة وبمجرد عرضها للبيع، الى درجة أن أحد لمشاركين، وعددهم 42 قارئا، قال إنه لا يقبل بأن يتسلمها ولو هدية فيما لو وهبوها إليه بلا مقابل. أما الآخرون فجميعهم صبوا جام سخريتهم على اللوحة وبائعيها وشاريها، وتساءل معظمهم كيف يدفع أحدهم 90 ألف دولار في لوحة بيضاء وأوروبا بشكل خاص مقبلة على أكبر أزماتها المالية، ودولها تتساقط واحدة بعد الأخرى في العجز الاقتصادي ولا تجد من يسعفها.

Cat-5

Cat-6