فى الوقت الذى تندلع فيه الاحتجاجات فى الأردن نتيجة رفع سعر المواد البترولية قالت مصادر بوزارة البترول المصرية إن محطات الوقود على مستوى الجمهورية ستبدأ بيع "بنزين 95" بسعر 475 قرشا للتر، اعتبارا من السبت المقبل، بعد قرار الحكومة إلغاء دعمه ضمن خطتها لترشيد دعم الطاقة، وأضافت المصادر أن وزارة البترول ستُخطر محطات الوقود اليوم بالسعر الجديد، بعد إخطار جميع السفارات والقنصليات برفع الدعم عن هذا النوع من البنزين.

وأشارت المصادر إلى أن الحكومة ستتابع آثار القرار على السوق، خاصة مع اعتزامها زيادة أسعار أنواع أخرى من البنزين والسولار، لترشيد دعم الطاقة، وإلى أنه من المقرر زيادة سعر "بنزين 90" إلى 270 قرشا للتر بدلا من سعره الحالى (185 قرشا)، فى حين أن اللتر يُكلف الدولة 390 قرشا، ورفع سعر "بنزين 92" إلى 310 قروش.

وأوضحت المصادر أن الحكومة تدعم السولار بقيمة 50 مليار جنيه، والبوتاجاز بنحو 19٫4 مليار، والغاز الطبيعى بنحو 9٫8 مليار، والبنزين بنحو 21٫6 مليار، والمازوت 12٫4 مليار، بإجمالى 113٫2 مليار جنيه.

يذكر أن تحرك الحكومة لرفع الدعم عن الطاقة يأتى بالتزامن مع مفاوضات الحكومة مع صندوق النقد الدولى لاقتراض 4.8 مليار دولار، وأن وفد الصندوق اشترط ترشيد الدعم الذى تقدمه الحكومة للمواطنين فى مجال الطاقة.

إرسال تعليق