Cat-1

Cat-2

Cat-3

Cat-4

نوفمبر 2013


أكثر من سبعين يوما انقطعت فيها عن الكتابة لمروري بحالة نفسية سياسية سيئة للغاية وصدة نفس تولدت من شعور بالإحباط لما آل إليه حال البلاد والعباد.

جلست على "الكنبة" مكتفياً بقراءة العناوين ما زاد من ألامي وجروحي النفسية ولسان حالي يقول أمن أجل هذا قامت ثورة يناير المجيدة ؟ ، كيف أواجه أصحاب الدماء الطاهرة التي سالت فى يناير وفبراير 2011 عندما يتساءلون ماذا فعلتم بأرواحنا وتضحياتنا ؟

الإجابة صعبة ومؤلمة جدا ... " لقد استشهدتم وضحيتم بشبابكم ومستقبلكم من أجل أن يحكم الإخوان لمدة عام فيكفر الشعب بالديمقراطية ويسارع بالارتماء فى أحضان الديكتاتورية والاستبداد والقهر الذي خرجتم ضده فى يناير 2011".

دراما سوداء أشد حلكة من الليل البهيم ... " نظام مستبد شمولي يحكم لمدة 30 عاما فيثور عليه الشباب وبعد فترة يتضامن معهم الشعب ويزيح النظام لينتخب نظام آخر فاشي أشد استبداداً وظلماً ، فيتمرد الشباب عليه ويساندهم الشعب ليعيدوا إنتاج النظام الأول الفرعوني الشمولي ولكن بأقنعة جديدة".

شفتم خيبة أكبر من كده؟ ......هذا هو الحال في مصر الآن.

تحول 25 يناير إلى يوم فى نتيجة السنة الجديدة ، واختفى العيش، وضاعت الحرية، وتاهت العدالة الاجتماعية، واغتيلت الكرامة الإنسانية.

منذ ثورة يناير فرض عليك الاختيار بين أمرين ، فى 2011 .... ما بين الثورية أو الفلولية ، وفى 2012 ....  بين الإيمان والكفر ، وفى 2013 .... بين الطابور الأول والطابور الخامس ، لن يشفع لك جهادك ضد الاستبداد المباركي ، ولا وقوفك فى وجه طغيان طنطاوي وعنان ، و لا حربك الضروس ضد الفاشية الدينية، فإذا فتحت فمك وشحذت قلمك لتنتقد مشروع فرعون جديد يتشكل ، فأنت جاسوس وعميل لقطر وتركيا ، ولدينا فيديو مسجل لك أثناء تقاضيك الدولارات فى شوارع استانبول والدوحة ، وسيتبارى الخبراء الاستراتجيين على الفضائيات في فضحك بالأدلة بعد حلفهم بالطلاق ثلاثا أنهم على حق.

المخزي فعلا، والصادم قولا ، والمحزن شكلا وموضوعاً هو أن الحرية والكرامة الإنسانية تحولت لوجهة نظر حسب مكانك وزمانك فإذا وقفت ضد الإخوان فباسم يوسف رائع وشجاع وراجل من ظهر راجل تتصدر مظاهرات تطالب بحريته ، وبعد أفول نجمهم وبزوغ شمس السيسي ، فباسم قليل الأدب إباحي مجرم حلال حبسه وسحله.

يتجاهل حكام مصر على مدى العصور العلاقة الطردية بين الحرية والكرامة الإنسانية وبقائهم على العروش فكلما زادت مساحة الحرية كلما طال الجلوس على كراسي الحكم.

فسماح مبارك لأحزاب المعارضة وصحفها بالتهليل والتكبير، ومنحهم مقاعد برلمانية وغض الطرف عن شطحات القنوات المستقلة أطال سنوات حكمه وتربعه على عرش مصر ،  وعندما أغلق أحمد عز فتحات التنفس البرلمانية واستولي على بعض الجرائد المستقلة وهدد الفضائيات  المسكنة لألام الشعب وجراحه أغرقه الطوفان ومن معه.

وحال إصدار المندوب الرئاسي لمكتبالإرشاد  الإعلان الدستوري المشئوم ، وطبخ دستوره المشوه ، مغلقاً فضائيات وصحف ، مستبعداً الجميع ومبقياً على الأهل والعشيرة ، انفجر الشعب في وجهه وألقاه في مزبلة التاريخ.

ولأننا لا نتعلم أبدا ، ولا نستوعب الدروس والعظات التاريخية ، فإن النظام الحالي يكرر نفس الأخطاء القاتلة التي أسقطت سابقيه.

ويكفيك أن تتصفح قانون منع التظاهر لتتأكد من  أنه لا فرق بين مبارك أو مرسي أو منصور  إلا فى الأسماء التي تبدأ جميعها بحرف الميم.


فى حادثة تبدو الأولى من نوعها قام شقيقان بقتل زوج أختهما بعد 15 يوما فقط من الزواج لاكتشاف أنه كانت تجمعه علاقة حب بشقيقتهما قبل إتمام الزواج. 
كان اللواء مصطفى بكر مدير أمن الأقصر، قد تلقى إخطارًا من اللواء عصام الحملي مدير إدارة البحث الجنائي بالمديرية يفيد بقيام محمد س خ (18 سنة)، وشقيقه طارق (16 سنة)، بمساعدة ابن عمهما حجاج ص خ (18 سنة)، بقتل محمد ف م (17 سنة. فلاح) ومقيم الزينية بحري بطلقات نارية.
تبين من التحريات أن المجني عليه كان على علاقة حب مع شقيقة الجناة وتزوجها منذ 15 يومًا، إلا أن الجناة كانا يشعران بالعار لكون المجني عليه علي علاقة حب بشقيقتهما، فقررا الانتقام منه. 
وأثناء تواجد المجني عليه في "الأرض الزراعية"، توجه نحوه الشقيقان وابن عمهما، وأطلقا عليه النيران من بندقية آلية، فلقي مصرعه في الحال.


أثارت الفنانة منة شلبى دهشة الحاضرين، لعزاء المخرج الراحل هشام عكاشة، بالنيولوك الغريب الذى ظهرت به، حيث قامت بقص شعرها تماماً.

كان العزاء الذي أقيم مساء اليوم الثلاثاء بمسجد الحامدية الشاذلية، شهد حضور عدد كبير من الفنانين منهم هاني رمزي، وسامح الصريطي، ومحمد إسماعيل عبدالحافظ ويحيى الفخراني، وصلاح السعدني ومحمد الشقنقيري وجمال عبدالناصر والمنتج دكتور محمد العدل، وأشرف زكي وكمال أبو رية، ومحمد وفيق والمخرجين عمرو عابدين ومجدي أبو عميرة ومحمد النجار وأحمد البدري وخالد بهجت.ومن الفنانات، حضرت منة شلبي، وماجدة زكي، وكندة علوش، وريهام عبدالغفور، ونسمة محمود، وساندرا نشأت وعفاف شعيب ووفاء عامر.



بعد الأخبار التي انتشرت مؤخراً في العديد من المواقع الالكترونية حول زواج الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب من الفنان الفلسطيني محمد عساف، نفى عساف في تصريح خاص له لمجلة "زهرة الخليج" صحة هذه الأخبار، مؤكداً وجود "فرق في العمر" بينه وبين شيرين بالإضافة إلى انه لا يفكّر في الزواج حالياً.

وقال عساف: " مسألة زواجنا "ما في منو هذا الموضوع" أبداً والناس كبّروا القصة .. وكل ما في الأمر أن شيرين أحبت صوتي كثيراً وعبّرت عن ذلك بطريقتها".

وأضاف:" أحرجتني شيرين بسؤالها عن الزواج .. انا أحترمها وأقدرها وأحبها كفنانة فقط لا غير".
وتابع :" زي شيرين ما بتلاقي .. لكن زي محمد عساف بتلاقوا" .. لذلك بالتأكيد شيرين ستجد من هو احسن مني بكثير".


قضت محكمة جنح الدقي، برئاسة المستشار محمد الصاوي، وسكرتارية علاء الدين إبراهيم، وياسر حمدي، بحبس الإعلامي عماد الدين عبد الحليم أديب، الشهير بـ"عماد أديب" سنتين، ودفع كفالة تقدر بـ 5 آلاف جنيه، والزامة بالمصاريف، وذلك لعدم توريد أديب مبالغ مستقطعة من أجور العاملين بهيئة التأمينات.

أقام هذه الدعوى ضد أديب هيئة التأمينات، وصدر الحكم غيابيا نظرا لإقامة الدعوى كجنحة مباشرة، وعدم إعلان المدعى ضده بالقضية.


تعرض المغني والشاعر مصطفى كامل لعلقة ضرب ساخنة من قبل عشرات المواطنين في منطقة وسط البلد، حيث فوجئ بتجمع أكثر من مائتى شخص أثناء تواجده في قهوة البورصة بمنطقة وسط البلد، وبالقرب من ميدان التحرير، وقاموا بسبه وشتم السيسي، وردد المتظاهرون هتافات: "عبد البيادة أهو".

 ومع اشتداد الهتافات ضده، حاول بعضهم ضربه وجذبه من ملابسه، الا ان مصطفى كامل تمكن من الافلات منهم باعجوبة، واستطاع الهروب منهم، بالجري سريعا لاحد الشوارع الجانبية، مع عدد من مرافقيه من زملائه بمجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية منهم رضا رجب والموسيقار مجدى الحسينى وسكرتير النقابة أحمد رمضان، وفوجئ أن السباب يوجه له بمفرده، بالإضافة إلى السيسي والشرطة.

ومن جانبه قال مصطفى كامل أن هؤلاء الشباب ألتفوا حوله، وقاموا بتوجيه السباب والشتيمة له، فضلا عن سب عبد الفتاح السيسى، دون أن يعرف سبب اقدامهم على ذلك، متسائلا هل أواجه كل هذا لمجرد أننى قمت بغناء أغنية وطنية لجيش مصر، كرد جميل له، وأضاف كامل قائلا: توقعت أن يكون هؤلاء الشباب إخوان، ولكن اكتشفت أنهم يسبون السيسى ومرسى فى آن واحد، وهو ما يؤكد أن هؤلاء الشباب من فصيل آخر يريد إثارة الفوضى والشغب فى البلاد بحسب قوله.

اخترقت وكالة الأمن الوطن الأمريكي روابط للبيانات تربط مراكز البيانات الخاصة بجوجل وياهو، حسبما قالت تسريبات لموظف الأمن الوطني السابق ادوارد سنودن.

وتشير وثائق نشرتها واشنطن بوست إلى أنه كان يتم الحصول على ملايين الوثائق من عملاقي الانترنت جوجل وياهو.
وقال مدير الوكالة إنها لا يمكنها الدخول إلى أجهزة الحاسب الخاصة بالشركتين.

وقال كيث ألكساندر لتلفزيون بلومبرغ "لا يسمح لنا بدخول خوادم البيانات الخاصة بشركة أمريكية والحصول على بيانات".
وتشير البيانات المذكورة في أحدث تسريبات سنودن إلى أن وكالة الأمن الوطني اعترضت بيانات اثناء مرورها في معدات شبكة الالياف الضوئية التي تربط مراكز البيانات للشركتين بدلا من استهداف خوادمهما.

ويمكن لوكالة الأمن الوطني قانونيا الدخول على حسابات مستخدمي غوغل وياهو عبر برنامج حاصل على موافقة قضائية يعرف باسم "بريزم".

وتأتي المعلومات من بيانات سربها ادوارد سنودون المتعاقد السابق مع وكالة الامن الوطني، الذي يعيش حاليا في روسيا والمطلوب في الولايات المتحدة للكشف عن معلومات سرية.

Cat-5

Cat-6