قام عدد من اللصوص بسرقة عشرات الملايين من اليورو المخصصة للمساعدات المالية الألمانية لمكافحة فيروس COVID-19، بعد أن فشلت إحدى المقاطعات فى التحقق من هوية المتبرعين بشكل صحيح.


وأوضحت صحيفة Handelsblatt الألمانية أن المجرمين الإلكترونيون استخدموا مخططًا تقليديًا للتصيد الاحتيالى، إذ أنشأوا أولاً نسخة من الموقع الإلكترونى الرسمى الذى تستخدمه مقاطعة شمال الراين - وستفاليا (NRW) لتوزيع مساعدات فيروس كورونا على الشركات والعاملين.

ثم أطلقوا حملة بريد إلكترونى لجذب المستخدمين إلى الموقع الوهمى وسرقة بيانات اعتمادهم، وفى النهاية طلب المحتالون مساعدة مالية.

استمر المخطط لمدة ثلاثة أسابيع حتى 9 أبريل، وحدث عندما علقت الحكومة المحلية المدفوعات مؤقتًا وأعلنت عن وقف موقعها عن الإنترنت، وفى غضون ذلك، تلقت الشرطة 576 تقريرًا رسميًا عن الاحتيال، مع دفعات تتراوح من 9000 يورو إلى 25000 يورو.

وهذا يعنى أن الحكومة ربما خسرت ما بين 31 إلى 100 مليون يورو (حوالى 34 إلى 109 ملايين دولار).

إرسال تعليق